Search
Exact matches only
Search in title
Search in content
Search in excerpt
Search in comments
Filter by Custom Post Type

من مذاكرات طريقتنا

 طرح الاخ معزمن تونس في مجموعةعكاظ الطرق الصوفيةعلى تليغرام سؤالا يتعلق بكلمة (تِلْقَآءِےْ):

يقول الله تعالى:  وَإِذَا تُتْلَيٰ عَلَيْهِمْءَ ايَاتُنَا بَيِّنَٰتٖ قَالَ اَ۬لذِينَ لَايَرْجُونَ لِقَآءَنَا اَ۪يتِ بِقُرْءَانٍ غَيْرِ هَٰذَآ أَوْبَدِّلْهُۖ قُلْ مَايَكُونُ لِيَ أَنُ ا۟بَدِّلَهُۥمِن تِلْقَآءِےْ نَفْسِيَۖ إِنَ اَتَّبِعُ إِلَّامَا يُوح۪يٰٓ إِلَيَّۖ إِنِّيَ أَخَافُ إِنْ عَصَيْت رَبِّےعَذَابَ يَوْمٍع َظِيمٖۖ [سورة يونس]  .

*السؤال* : ماسر زيادة الياء في كلمة:  * تِلْقَآءِےْ)* ورسمها الإملائي هكذا: (تلقاء) مثل ما وردت في الأيات التالية:

{وَإِذَاصُرِفَتۡ أَبۡصَـٰرُهُمۡ تِلۡقَاۤءَ أَصۡحَـٰبِ ٱلنَّارِقَالُوا۟رَبَّنَا لَاتَجۡعَلۡنَا مَعَ ٱلۡقَوۡمِ ٱلظَّـٰلِمِینَ}[ الأعراف٤٧]

{وَلَمَّاتَوَجَّهَ تِلۡقَاۤءَ مَدۡیَن  قَالَ عَسَىٰ رَبِّیۤ أَن یَهۡدِیَنِی سَوَاۤءَٱلسَّبِیلِ}[ القصص٢٢]

وهذه هي المواضع الثلاث الوحيدة في القرءان التي ذكرت فيها هذه الكلمة

…وجاءت الأجوبة كمايلي :

 جواب أستاذ المعهد الفاطمي المحمدي :

  وَلَمَّاتَوَجَّهَ تِلۡقَاۤءَ مَدۡیَنَ ): كتبت تلقاء موافقة للعربية….لانها تعني جهة لهاطريق معروف وصورة معينة..

 وَإِذَاصُرِفَتۡ أَبۡصَـٰرُهُمۡ تِلۡقَاۤءَ أَصۡحَـٰبِ ٱلنَّارِ)….كتبت كذلك تلقاء موافق.للعربية…لأن ابصارهم حسية تنظرالى شيءأمامهم له صورة معينة.

اما قوله تعالى:

 وَإِذَاتُتۡلَىٰ عَلَيۡهِمۡءَايَاتُنَابَيِّنَٰتٖ قَال ٱلَّذِينَ لَايَرۡجُونَ لِقَآءَنَا ٱئۡتِ بِقُرۡءَانٍ غَيۡرِهَٰذَآ أَوۡبَدِّلۡهُۚ قُلۡ مَايَكُونُ لِيٓ أَنۡ أُبَدِّلَهُۥمِن تِلۡقَآيِٕ نَفۡسِيٓۖ إِنۡ أَتَّبِعُ إِلَّامَايُوحَىٰٓ إِلَيَّۖ …

فالايات سوروليست صور

والقرءان ليست له صورة ترى

ونفسه صلى الله عليه وسلم هي عينه لاغيره…

ونفسه ليست كباقي البشر اذ في باطنها صفته النبوية…والصفة النبوية لاترى،يُرى الموصوف بهاسيدنا محمد صلى الله عليه وسلم وعلى آله والنبوة كل علومها وحي من الله …فزيادة الياء تشيرالى الظاهرالمحمدي والى الباطن الاحمدي أي الى الصورة والسورة النبوية..فسيدنا محمد صلى الله عليه وسلم ليس كباقي البشر ظاهر اوباطنا….اني لست كهيىئتكم (الحديث) اني اراكم من وراء ظهري..

فالقرءان خالف الكتابة الاملائية ليبين ان هذا النبي الكريم ليس كباقي البشرلا في ظاهرهولا في باطنه…وهذا هوالذي قلناعنه :معرفة النبي صلى الله عليه وسلم بالقرءان….ومعرفة القرآن بالنبي صلى الله عليه وسلم .

جواب الاخ محمد بدوي :

بسم الله الرحمن الرحيم

كلمة ( تلقاء ) كلمة نادرة جدا فى اللغة العربية،فهي على وزن ( تِفعال) بكسرالتاء،فلم يرد على هذا الوزن من المصادر سوى كلمتين فقط هما : تلقاء،تبيان،وفى هذا فقط مايشير إلى القلة فى الاستعمال وفى الدلالة أيضا،

ففى الاستعمال :

ل مترد ( تبيان ) إلامرة واحدة،

ولم ترد ( تلقاء ) إلا ثلاث مرات هما  :

١) وَإِذَاصُرِفَتۡ أَبۡصَـٰرُهُمۡ تِلۡقَاۤءَ أَصۡحَـٰبِ ٱلنَّارِ قَالُوا۟ رَبَّنَا لَاتَجۡعَلۡنَا مَعَ ٱلۡقَوۡمِ ٱلظَّـٰلِمِینَ﴾ [الأعراف٤٧]

٢ ﴿وَلَمَّاتَوَجَّهَ تِلۡقَاۤءَ مَدۡیَنَ قَالَ عَسَىٰ رَبِّیۤ أَن یَهۡدِیَنِی سَوَاۤءَ ٱلسَّبِیلِ﴾ [القصص٢٢]

٣) ﴿وَإِذَاتُتْلَيٰ عَلَيْهِمْءَ ايَاتُنَابَيِّنَٰتٖ قَال اَ۬لذِينَ لَايَرْجُونَ لِقَآءَنَا اَ۪يتِ بِقُرْءَانٍ غَيْرِ هَٰذَآ أَوْبَدِّلْهُۖ قُلْ مَايَكُونُ لِيَ أَنُا۟ بَدِّلَهُۥمِن تِلْقَآءِےْنَفْسِيَۖ إِنَ اَتَّبِعُ إِلَّامَايُوح۪يٰٓ إِلَيَّۖ﴾ [يونس١٥]

ففى الأولى والثاني يفهم القلةفى حدوث الأمر سواء النظر لأصحاب النار، أوالتوجه إلى مدين،إلى أنه مع هذه القلة فقد حدث الأمر ولو حتى لمرة واحدة

أماالثالثة : التى نحن بصددها : فقد كتبتها النبوة على ياء إشارة إلى أمرين مرتبطين معا، وهى أن الياء فى مقابلة الكسرة لغوياوالتى هى تدل على الخفض، فكأنه كسر وخفض أى ميول نفسى لمحاولة التبديل، وهذا يفيد كمال العبودية لله وهى ماتفيده الياء عرفانيا،فالياء تشيرإلىالكمال .

جواب الاخ الجامولي عبدالله:

تلقاء وردت مع الصور : مدينة مدين….واصحاب النار

تلقاى…اشارة الى حقيقة نورانية: نفسه صلى الله عليه وسلم ..فكان من اللازم ان يتدخل الرسم القرءاني للتمييز بين الصورة وبين الصفة

جواب الاخت روح وراح:

في الاية الأولى كلمة ( تِلْقَآءِےْ) :تعني انه صلى الله عليه وآله وصحبه وسلم لايقوم بِمَهامِّهِ مِنْ تِلْقاءِ نَفْسِهِ بل بأمرالله تعالى ( وما ينطق عن الهوى)

وأماتلقاء الثانيه فتعني بإتجاه اي ينظرون أويتجهون إلى جهة معينة أومكان معين.

جواب الاخ عبدالكريم بن الهاشمي:

قَال اَ۬لذِينَ لَايَرْجُونَ لِقَآءَنَا اَ۪يتِ بِقُرْءَانٍ غَيْرِهَٰذَآ أَوْبَدِّلْهُۖ قُلْ مَايَكُونُ لِيَ أَنُ ا۟بَدِّلَهُۥمِن تِلْقَآءِےْ نَفْسِيَۖ إِنَ اَتَّبِعُ إِلَّا مَايُوح۪يٰٓ إِلَيَّۖ

اولا← تِلْقَآءِےْ = كتابة فريدة :

١- هي رسمت بياء زائدة

٢- هي عقصية.. راجعةعلى المتكلم : أي النبوة ..فهي هنا ياءنسبةٍ فوقها حركة سكون : مقام عظيم لاخُبر للمخلوقات عنه ولاخَبر…

-٣- جاءالمد فوق الالف مشبعا مشيرا لطول المسافة (تِلْقَآءِےْ) وسنرى فيما يلي دلالات ذلك ..

ثانيا-  تِلْقَآءِےْنَفْسِيَۖ ….هنا ياء اولى ارتبطت بتلقاء …وياء ثانية ارتبطتب(نَفْسِيَۖ) …فهنا ياءا نسبة ترادف اوهذه ايضا مخالفة لغوية …حمالة لأسرار ..

ثالثا ←مَايَكُونُ لِيَ أَنُ ا۟بَدِّلَهُۥمِنتِلْقَآءِےْ نَفْسِيَۖ→ هذا ستروتنزيه للنبوة المتكلمة أن تقوم بتبديل القرآن ليكون غيرماهوعليه  : لأن  الصفة وهي القرآن عين الموصوف بهاوهي النبوة ..فكيف يبدل الموصوفُ صفته؟ ..المحمدية والأحمدية مصطحبان وهذا الوقف يعنون عن التنزيه …

رابعا←(مِن تِلْقَآءِےْ نَفْسِيَۖ إِنَ اَتَّبِعُ إِلَّا مَايُوح۪يٰٓ إِلَيَّۖ)→ هذاالوقف يفيد المعنى : من حيث نفسي وصفتي الذي هوالقرآن المعنون عنه بالاحمدية،يكون إتباعي أنا الموصوف بتلك الصفة، اتباعا لمايوحى إلي من تلك الصفة …وإن شئنا فلنقل: الصفةالأحمدية تتلووالموصوف بها المحمدية يكتب أي أن القران من لوح أحمديته يتلى وعلى محمديته يقرأ …وهذا مصداق كلام أمين الوحي جبريل عليه السلام (أمنك إليك)

..التِّلْقَاءُ : مصدرفعل لقِيَ واستُعمل هنا ظرفا زمنيا كما قال ساداتنا المفسرون رحمهم الله …وهذا الظرف هوالمسمى زمن إصطحاب الصفة بالموصوف بها : محمدأحمد في مشربنا الفاطمي …فالاصطحاب لقاء …فجاءت الكلمة المعبرة عن هذا المعنى الغائص مخالفا للمعتاد…بل جاءت كلمة (تِلْقَآءِےْ ) على وزن تفعال وهومصدر فريد في القرآن، تماما كما كان رسم هاته الكلمة مخالفا للكتابة الإعتيادية …كلمة يتيمة .. تشيرإلى المولى الفذ اليتيم في الكون صلى الله عليه وسلم ..

55 : عدد الزوار